Wednesday, November 22, 2006

Keep it up..

"it's important not to relax however far you've reached"
From the Alchemist, Paulo Coelho

مشروع التصميم

التسليم يوم الخميس من 9 إلى 12

ربنا معانا

Monday, November 20, 2006

working we se7y

bokra fee eyra le maktafa fee kafr 3abdo isa m3a dr mohsen we lazm ne7der 3alshan el dr may2fsh we fee mo7dra isa
we tasleem el se7y bokra isa msh late we el sob3a el gay 7yb2a late

7D FENA FAL7 FI 7AGA.............. SA3DOOOH

http://www.sendspace.com/file/mmvr3t
da folder l mgmo3t ksas ktbtha samr mokthar w da7'la beha mosab2at el gam3a
f yarat elle 7abb y2raha y2ool ra2yoo feha bsra7a ok..........
3shan samr 3ayza t3rf mostwaha kabl el mosab2a ok...................................

Friday, November 17, 2006

أشبااااح ذكرى جمد قلبك

فجر يوم الجمعة 30 نوفمبر من عام 2003 جرى نهر من الدماء فى الشقة رقم 112 بسراى السلطانبشارع محمد مظهر بحى الزمالك .. إنطلقت 69 رصاصة خلال ربع ساعة من مدفع رشاش أمسك به رجل الأعمال "أيمن السويدى" و صوبه تجاه زوجته المطربة التونسية "ذكرى" و مدير أعماله "عمرو الخولى" و زوجة مدير أعماله "خديجة" .. و بعد المذبحة البشعة أمسك رجل الأعمال بمسدسه و صوب الفوهة إلى فمه و أطلق على نفسه رصاصة واحدة و إنتحر.اليوم وبعد 20 شهر من وقوع المذبحة الدامية عادت الجريمة لتطفو على سطح الأحداث من جديد.. و كانت هذه المرة من خلال بلاغ تقدم به "محمد" شقيق "أيمن السويدى" إلى نيابة قصر النيل طلب فيه الإذن بفتح الشقة مسرح الجريمة بعد إغلاقها بالشمع الأحمر بعد أن أخبره رجال الحراسة بسراى السلطان بأن هناك أصوات غريبة تنبعث من الشقة .. كما أنهم لاحظوا شباك غرفة النوم إنفتح فجأة ! بالإضافة لمشاهدتهم أحجار صغيرة تتطاير من الشقة كل ليلة!و كيل النائب العام سمح بفتح مسرح الجريمة .. و توجهت قوة من رجال مباحث قصر النيل إلى الشقة ..و هناك تلقوا أكثر من طلب من حراس العقار و عدد من الجيران بضرورة تشغيل الراديو على إذاعة القرآن الكريم لأن الشقة أصبحت مسكونة!تعالوا نتعرف على حقيقة ما يجرى كل ليلة داخل شقة شهدت مصرع أربعة أشخاص و ظلت مغلقةو مهجورة لأكثر من عام.ضابط مباحث بقسم شرطة قصر النيل قال:دخلت شقة "ذكرى" و "أيمن السويدى" أكثر من مرة عقب وقوع الجريمة.. و تجولت فى كل أرجاء المكان وقتها بلا خوف رغم مشاهدتى للجثث الأربعة ضحايا الحادث فطبيعة عملى و كثرة مشاهداتى لجرائم مماثلة أزالت عنى رهبة النظر لجثث المرضى.. و لكن هذه المرة عندما وصلنا و زملائى بقرار وكيل النائب العام بفتح الشقة مسرح الجريمة بعد البلاغ الذى تقدم به شقيق "أيمن السويدى" إنتابنى إحساس غريب و شعرت بقليل من الخوف لم أكن أعلم سببه.حكايات غريبةو يضيف ضابط المباحث قائلا:فى الحادية عشرة ظهرا توقفت سيارة "البوكس" أمام سراى السلطان بشارع حسن مظهر بالزمالك .. نزلت مع زملائى الضباط و القوة المرافقة لنا و دخلنا إلى العقار حيث كان فى إنتظارنا "محمد" شقيق "أيمن السويدى" و كان يقف مع الحراسة الخاصة المكلفين بحراسة سراى السلطان و راح يستمع منهم حكايات غريبة تحدث داخل شقة شقيقه كل ليلة.إحدى الحكايات التى سمعتها منهم كانت تقول إن مصعد العقار كلما أعلنت الساعة عن تمام الخامسة فجراو هو نفس موعد إرتكاب الجريمة يتوقف عند الطابق الثانى .. نفس الطابق الذى توجد فيه شقة "ذكرى" و "أيمن السويدى".. و هو طابق ليس به أى من الشقق الأخرى .. فمن الذى يستدعى المصعد من أى طابق إلى الطابق الثانى؟!يصمت ضابط المباحث للحظات ثم يكمل قائلا:حكاية أخرى أشد غرابة سمعتها من حارس العقار أثناء وقوفنا فى مدخل سراى السلطان فى تلك اللحظات و كانت تؤكد سماع أصوات شجار تصدر من داخل الشقة عند منتصف كل ليلة و بعدها تنطلق صرخات أشبه بصرخات "القطط" فى العراك لمدة خمس دقائق فقط.. هذه الأصوات يسمعها حراس العقار الذين يتولون وردية الليل من الثامنة مساء و حتى الثامنة صباحا.الشباك المفتوحو يستطرد ضابط المباحث و يقول:المهم.. فى ذلك اليوم صعدنا إلى شقة "ذكرى" و "أيمن السويدى" من خلال مصعد العقار و الذى توقف بنا فى الطابق الثانى و بدأنا فى فض الشمع الأحمر من على باب الشقة بناء على قرار وكيل النائب العام ..و دخلت إلى الشقة مع القوة المرافقة لنا تلاحقنا رجاءات حراس العقار بضرورة فتح راديو بالشقة على إذاعة القرآن الكريم لأن الشقة يحدث بها أشياء غريبة و مخيفة.بمجرد دخولى إلى مسرح الجريمة إكتشفت أن المكان لم يتم تنظيفه من آثار الدماء منذ يوم وقوع الحادث.. كانت دماء الضحايا تلطخ جدران الصالة و أرض المكان و الأثاث.. و بدأ شريط ذكريات عمره 14 شهرا يمر فى خيالى عندما دخلت هذه الشقة لأول مرة عقب وقوع الجريمة.. هنا على هذه الأريكة شاهدت المطربة الراحلة "ذكرى" ترقد و هى ترتدى "ترنج" أبيض اللون جثة هامدة و الدماء تغطى كل جسدها و هى تحتضن "مخدة" صغيرة إخترقتها عدة طلقات .. الآن الأريكة ليس عليها جثة "ذكرى" و لكن رائحة الدماء و الموت ما زالت تملأ أرجاء المكان.و يكمل ضابط المباحث قائلا :قدومنا إلى مكان الحادث كان هدفه الإطمئنان على ما بالشقة من أشياء ثمينة خاصة و أن هناك شباك إنفتح فجأة ذات يوم بلا سبب و هو شباك غرفة نوم "ذكرى".. و بالفعل إنطلق "محمد" شقيق رجل الأعمال "أيمن السويدى" يجوب كل أرجاء الشقة مع أفراد القوة المرافقة لنا للإطمئنان على منقولات الشقة و الأشياء الثمينة بها من تحف و أثاث .. و كانت المفاجأة أنه إكتشف عدم وجود ضياع أى شىء من الشقة!إذن.. شباك غرفة نوم "ذكرى" لم يفتحه لص كما كنا نعتقد أو نتصور .. فمن الذى فتح الشباك فجأة؟ .. هذاالسؤال لم نعثر له على إجابة خاصة و أننى قمت بمعاينة الشباك جيدا و لم يكن به أى آثار لفتحه من خارج الشقة.. بمعنى آخر الشباك إنفتح من داخل الشقة!أحجار تتطايرحارس أمن من الحارسين المكلفين بحراسة سراى السلطان فى وردية الليل قال:ذات ليلة.. سمعت بأذناى أصوات "عراك قطط" تنطلق من الطابق الثانى.. نظرت لزميلى الذى يشاركنى الوردية فى رعب و بسرعة تحولت نظراتنا إلى مصعد العقار لنكتشف إنه متوقف فى الطابق الثانى الذى لايشغله سوى شقة "ذكرى" و "أيمن السويدى" .. و تسائلنا من الذى إستدعى المصعد لهذا الطابق؟ و لم نعثر على إجابة لهذا السؤال.و يستطرد حارس العقار قائلا:لم تمضى ثوانى حتى سمعت أنا و زميلى أصوات غريبة لم ننجح فى تفسيرها و لم نعرف سوى أن مصدرها الطابق الثانى.. دب الرعب فى قلبينا .. و زاد خوفنا عندما سمعنا صوت إرتطام ضعيف يأتينا منخارج باب العقار .. غادرنا العقار مهرولين من الفزع المصحوب بالقلق فى أن يكون هناك لص يحاول دخول العقار .. خرجت مع زميلى إلى الشارع فلم نجد شيئا .. قررنا العودة إلى أماكننا داخل العمارة و لكن قبل أن ندخل من باب سراى السلطان رفعت رأسى لأعلى إلى الطابق الثانى لأكتشف أن شباك غرفة نوم "ذكرى" مفتوح و أحجار صغيرة تتطاير منه!بعد هذه الواقعة الغريبة .. أبلغت شقيق رجل الأعمال "أيمن السويدى" بضرورة فتح الشقة و قراءة القرآن بها لأنها أصبحت مسكونة..قاطعت حارس الأمن بسؤال:و هل إشتكى سكان العقار مما يجرى فى شقة "ذكرى"؟و أجاب الحارس قائلا:أغلب سكان سلطان السراى من الأجانب .. و لكن البعض بالفعل شكى لرئيس إتحاد الملاك من سماعهم أصوات غريبة من بعد منتصف الليل و عند الفجر تأتيهم من الطابق الثانى.. و كان رده على شكواهم بأنتلك الأصوات الغريبة التى يسمعونها ربما تكون صادرة من طابق آخر بالعمارة حتى يهدأ من روعهم ..و لكن الحقيقة المؤكدة التى لا تقبل الشك و التى رأيتها بعينى .. تؤكد أن هناك أشياء غريبة تحدث داخل الشقة رقم 112 من عمارة سراى السلطان كل ليلة!

منقول

Friday, November 10, 2006

بيت حانون

http://www.aljazeera.net/PhotoGallery/Aspx/Show.aspx?album=G_91¤tPage=1&slidshow=Next

Ah ya ald 3ayza wald.........

7aram w rabna elly by7sal fena da ya dof3a talta ya
dof3a t3baneeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeen
7rammmmmmmmmmmmmmmmmmmmmmmmmmm
7asby allah w n3m al wakeel...........................

Wednesday, November 08, 2006

lazam n3amel hagaaa......

efrad b2a 3aket 3ala dem3'ana akter youm el ta7'atit we dictor gah we 3amel el youm dah men a3aml el sana 7n3aml ehh e7an lazam netf2 en ya nslam el mashro3 woeking ya emt7an mid tream hage men menhom asl e7an bandmeen
m3arfsh homa be3amol keda leeh.........

Tuesday, November 07, 2006

السلام عليكم يا جماعه
انا بصراحه متضايق جدا من حال الدفعة السنه دي سواء من الطلبة او المعيدين او الدكانرة
الدكاترة مطنشينا والمعيدين ملهومش دور الا والله م. زغلول و م. خالد الديب
اما الطلبة فاحنا سكتين علي الي بيحصل ونايمين ومبسوطين من المحاضرات الي مبناخودهاش و الهيصة الي احنا فيها ومش عارفين انها حاتيجي علي دماغنا وربنا يستر
مش عارف انا شايف اننا نتفق محاضرة التخطيط الي جاية محدش يحضر ونشتغل في امتحان الانشاء اولي ونحضر علي الصحي علي طول وياريت نتفق علي كده
وشكرا.............ا

Monday, November 06, 2006

صيغة الاعتراض " للكاتبة سمر مختار.....[= بتصرّف "

السلام عليكم ورحمة الله
السيد رئيس قسم العمارة \ ا.د.محمد راغب رضوان
نحن دفعة ثالثة عمارة الذين كثيراً ما توسموا خيراً فى أساتذتهم و أكنّوا لهم كل احترام و تقديرعلى مدار أربع سنوات
ولكن عندما يقوم أحد الأساتذة بالمساس بكرامتهم واحترامهم لذاتهم فهذا ما لا يرضونه
وعلى هذا نتقدم لسيدتكم بما فعله بنا دكتور حسام البرومبلي راجين من الله اتخاذ القرارت اللازمة حيال هذه الافعال ...بدءاً من تغيره لموعد المحاضرة الى ميعاد يوم اجازة الدفعة الى ما حدث فى يوم السبت الموافق 4/11 والذى سنشرحه فيما يلى
1-عدم التبليغ بموعد امتحان منتصف الفصل
2-تعهده بانقاص الدرجات من كل من يكتب على ورق مسطر وهو الذى لم يملى اية شروط او تحديدات تخص ورقة الاجابة من قبل ذلك
3-طلبه من كل طالب حاضر ان يكتب اسمه على ورقة فارغة ليفاجئنا بعد تجميعها منا بأنه سيستخدمها ضد اى طالب لا يلتزم بما يطلبه منه
4- توجيه الفاظ غير لائقة بالمدرج الجامعى لجميع الطلبة وتكريرها ،منها
"روح أقف جنب الحيط يابنى"
"وصف الطالب بأنه يعيش فى" حظيرة
تكرار نعت الطلبة بلفظة " راس " فى كام راس فى القاعة يا بشمهندس
ينصحنا بالاستحمام لأن "الناس اشتكت من الريحة
و على هذا نرجو اتخاذ الاجراءات اللازمة حيال هذه الاهانات المباشرة واثقين بأن القسم ستسمو قراراته فوق أى اعتبارات شخصيّة

Sunday, November 05, 2006

مكبّرة الموضوع؟؟!!

السلام عليكم......ازيكم؟ ايه الأخبار؟ يا رب تكونوا بخير
بصوا يا جماعة أنا مش قادرة استحمل أكتر من كده....
أنا مش عارفة ايه اللى بيحصل فينا ده و احنا ساكتين...
من أول الشهر اللى قضيناه ده بدون حصيلة دراسية تذكر-و كأننا نأتى الى الكلية ليلقى الينا كل دكتور ما تيسر من معلوماته العامة دون أى تحضير هذا ان تفضل علينا و حضر أصلا- الى أن انتهت المهزلة بما حدث البارحة---تعالوا نفتكر مع بعض:م
واحد المفروض انه دكتور محترم بيدرس فى جامعة محترمة يبلغ المعيدة بالتليفون بأن ميعاد الامتحان بعد يومين لتبلغ هى بدورها طالبة من الدفعةو التى ليس من مسئوليتها بتاتا أن تبلغ الطلبة... ليعلم من يعلم و يجهل من يجهل _بس استنوا نسيت اقولكوا صحيح...الحاضر يبلغ الغايب...ما أصل احنا فى سوق مش فى جامعة
ليأتى هذا الدكتور فى يوم الامتحان ويتعامل مع الطلبة بمنتهى التعالى -من وجهة نظرى - بل و يزيد على ذلك ما تيسر من ألفاظ و ايماءات فى غاية الاهانة للطالب الذى لم يأتى الى الجامعة الا بهدف تلقى العلم و ليس ليتذلل الى الدكتور أو ليصبر على أذاه...أمثلة الاهانة كثيرة
"أسلوب الكلام ذاته"
"روح أقف جنب الحيط يابنى"
"احنا كده نبقى عايشين فى حظيرة "
" فى كام راس فى القاعة"
وطبعاً احنا عارفين مين اللى بيتعدوا بالراس و بيعيشوا فى حظيرة
ثم بعد ذلك يتفضل "مشكوراً " بنصحنا بالاستحمام لأن "الناس اشتكت من الريحة" ء
أغرب ما فى الموضوع هو أننى وجدت البعض يضحك من الكلام و كأن الاهانة لا تخصه !!! والأغرب أنى وجدت من يقول لى" أنى مكبرة الموضوع" و اخر يقول " أنها جعجعة على الفاضى و لن تفضى الى شىء "و"ليه تاخدى الكلام على نفسك؟" و اخرون و اخرون
لاأدرى .....هل فقد الناس عزة أنفسهم ؟ أم هم لا يدرون كيف يعامَل الانسان ؟ و كيف أن الله اختصّه بالعزّة دون سائر المخلوقات ؟
أتظنون أن الله قد وهبنا اياها لنأتى الان و نرضى باهانتنا من دكتور من أجل الدرجات أو "تكبير الدماغ" أو أى سبب اخر؟
هل تروننى فعلاً "مكبرة الموضوع" ؟
معلش...عارفة ان الكلام مش مترتب بس حبيت أقولكم اللى جوايا...
عامةً عن نفسى مش هارضى الاهانة مادمت أمة العزيز...والموافق على الاعتراض فليتفضًل برفع يده "واللا لسّة خايف ترفع ايدك؟"؟

Tanya 3emara

ya gm3a e7an msh lazm noskt 3ala elly be7sl fean dah msh m2ool negy e7an fe m3adan we b3adeen man7'adsh 7aga keda 7rammmm walahyy begad lazm 7l le mawd3 dah......
e7an lazm n3aml haga begad..........

Wednesday, November 01, 2006

ده يا جماعة موقع الاسكيز اللى علينا بكرة ان شاء الله ودية بحيرة المطار اللى مفروض ان الموقع يطل عليها وحسب اللى اتشرح فى المحاضرة اللى فاتت فموقع اللى حيبقى علية المبانى اللى متشاور عليه ومكتوب موقع المشروع واللى مفروض يبقى علية مبانى حسب ما قالوا مطعم -كافتريا- صالونات واستراحات- تراسات بس يجب مراعاة الا يزيد ارتفاع المبانى عن 10 متر وفى المسطح المائى الكبير فى البحيرة حيتصمم بحيث انها تبقى منطقه رماية سواء طيور او بالقرص الطائر ده غير منطقه للصيد وديه اصلا يا جماعة موجوده اساسا فى الموقع ده فى يوميى الجمعة والاحد والدخول لهناك برسم دخول 10 جنيهات بس طبعا احنا اللى حنصمم ده حتى لو كانت ايه موجوده برده :D heheheheheheوكان اللى فى العون وربنا معانا جميعا بكرة ان شاء الله واخر كلامى سلاااااااااام :D

Creative Commons License
This work is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-NoDerivs 2.5 License.